تعليم الاطفال القراءة والكتابة :القراءة بالتشكيل ام القراءة بدون تشكيل ايهما افضل؟

كتاب

مراحل تعلم الطفل كثيرة فمنها مرحلة تعلم الكلام و الكتابة و القراءة.
القراءة هي تجميع عدة  حروف لتكوين كلمة  والكلمات جملة والجمل نص وهكذا. 

تتم القراءة بعد عده مراحل وهي الكلام فلا نستطيع الطفل في سن العام مثلا القراءة فانه في ذلك الوقت لا يجيد الكلام فلا يستطيع تكوين جمل. 

ثاني مرحله الكتابة وتعلم الحروف بكل طريقة بسيطة حتى يستمتع الطفل ويهيء له بيئة تعليمية مرحة تساعده على اجتياز المراحل وتكوين المهارات و الخبرات.

تعلم الطفل الكلام و الكتابة تأتى مرحله تكوين جمل بسيطة من واقع الحياه اليومية وهكذا حتى يكون الطفل حصيلة لغويه فعند اكتمال كل هذه المراحل يكون قد جاء وقت تعلم القراءة بشكل صحيح و سليم.

فتأتى مرحلة تعلم القراءة آخر مرحلة بعد اجتياز الطفل مرحلة الكلام والكتابة فتأتى هذه المرحلة ونجد أنفسنا نتسأل ايهما افضل القراءة بالتشكيل ام القراءة العادية ؟ سنتعرف على كل قراءة ومميزاتها و الافضل للطفل تعلمه. 

تعليم الاطفال القراءة والكتابة :القراءة بالتشكيل ام القراءة بدون تشكيل ايهما افضل؟


اقرأ ايضا: 10 خطوات بسيطة لتعليم الاطفال القراءة و الكتابة في المنزل.

القراءة العادية(الأبجدية).

هي تعلم الطفل مخارج واسم كل حرف على حدا ويتعرف على صوت الحرف فهنا يستطيع تجميع كلمة ومن ثم جملة فيستطيع طفل قراءه نص وهكذا.

 تتم عمليه القراءة على المدى البعيد أي لا يلزم على سن معين او لها قواعد ثابتة لان كل طفل له قواعده وفروق فردية بين التجميع والحفظ والفهم.

 فمثلا هناك طفلان كل منهم خمس سنوات الطفل الاول استطاع حفظ الحروف كلها ففي ذلك الوقت دخل مرحلة تجميع حروف لتكوين كلمة فهذا الطفل بداء الدخول في مرحلة القراءة.

 الطفل الاخر مازال يتعلم الحروف ولا يستطيع التفريق بين صوت حرف التاء وحرف الطاء وبين السين والثاء فبالتالي لا يستطيع تكوين كلمة فيجب تدريبه أكثر ليتعلم شكل وصوت كل حرف حتى يقدر على تجميع كل مجموعة حروف كلمة وهكذا ليتعلم القراءة بشكل سليم.


مميزات القراءة بالطريقة الأبجدية.

  1.  يعد تعلم الطفل القراءة بالطريقة الأبجدية من الطرق البسيطة الذى يتعلمها الطفل بسهولة.
  2.  يستطيع الطفل بعد تعلم وحفظ الحروف تكوين كلمات.
  3.  توفير الوقت والجهد على تعلم القراءة.

عيوب الطريقة الأبجدية.

  1. عدم الالمام بكل الجمل بشكل صحيح فهناك كلمات يجب ضبطها بعلامة التشكيل حتى تخرج الكلمة صحيحة.
  2. هناك عده نصوص لا يكون استخدام هذه الطريقة صحيح لان احيانا لا يميز الطفل صوت الكلمة ويجعل الخطاء موجود.

 ففي بداية التعلم يحبذ لو تعلم الطفل بهذه الطريقة لكسب الخبرات ومهارات القراءة ومن ثم يستطيع تعلم كل شيء ليجيد القراءة بشكل صحيح وسليم. 

القراءة بالتشكيل.

 فتعتمد كثيرا من الروضات والمدارس على هذه الطريقة لتعلم الطفل حتى يجيد القراءة ومعرفة تامه بمخرج وترتيب وشكل الحرف بالتشكيل.

التشكيل هو علامة توضع على الحرف لتعطيه وزنه فيفسر كل حرف نفسه بعلامة وكل كلمة تحتوى على اكثر من علامة فيجعل الكلمة لها وزنها وتفسر نفسها بشكل صحيح وتضبط مخارج كل حرف بشكل محترف يعلم في هذا الوقت الطفل ان هذا الصوت صوت حرف معين بشكل معين.

 ويتعلم الطفل في هذه الطريقة عده اشكال للتشكيل ويجب تعلم كل منها على حدا ويتعرف على كل حرف بحركة وايجاد النطق فهنا يستطيع بعد تعلم كل حركة تكوين كلمة بها وهكذا حتى يتعلم كل الحركات.

 مميزات القراءة بالتشكيل

  1.  يأخذ الطفل كل حرف بحركة وشكل مختلف فيكون لديه خبره ومهارة في تجميع كلمة بها حركات تشكيل مختلفة.
  2.  تعلم الطفل بالتشكيل يسهل عليه تعلم القران بشكل سليم.
  3.  يواكب الطفل بيئة التعلم لأنها تعتمد على القراءة بالتشكيل.
 تعتمد القراءة بالتشكيل على اجتياز مراحل كل مرحلة على حدا فمثلا ليتعلم الطفل القراءة بالتشكيل اولا يتعلم حركة الفتح ويأخذ كل حرف بحركة الفتح ويتقنها ويتعلمها بشكل سليم ومن ثم يجمع كلمة بحركة الفتح ويتعلم كلمات عديدة ومن ثم عند اتقان هذه المرحلة يصعد الطفل للمرحلة التالية بحركة جديدة وهكذا حتى تتم عملية القراءة.

 عيوب القراءة بالتشكيل.

  •  طول فترة التعلم يشعر الطفل بالملل لان يأخذ كل الحروف ولكن بأشكال مختلفة.
  •  احيانا لا يدرك الطفل ويحدث خطاء في عملية القراءة عندما لا يميز الفرق بين حركة الفتح والكسر وطريقة نطق كل حرف ففي ذلك الوقت يصبح نطق الطفل بكلمة مختلفة عن الموجودة.
  •  ففي الشدة ان لم يكن الطفل متفهم معناها ينطق الكلمة ناقصة.
  •  وفى التنوين يجب التركيز على كيفية النطق فمثلا دائما بالتنوين عند تعليمها للطفل فهناك طفل ينطق الالف حرف صامت او يضيف اليه حركه فتح بسيطة وطفل اخر يعتقد عند سماع التنوين انه حرف نون ذاد على الكلمة فيجب تبسيط الامور للأطفال حتى يستطيع التفريق بين كل حركة عن طريق الشكل والصوت. 

 فنجد الإجابة على التساؤل ان يجب الطفل البداية بالقراءة الأبجدية ومن ثم ينتقل بعد كسب المهارات لتعلم القراءة بالتشكيل فلا غنى عن الاثنين وفى ذلك الوقت نكون قد اجتزنا عيوب كل طريقه بمميزات الطريقة الاخرى.

 فالقراءة مرحلة من مراحل تعلم الطفل فلا يكتمل تعلم وخبرات ومهارات الطفل دونها ولكنها تأتى في نهاية تجميع الخبرات فمثلا طفل بالرابعة وتأخذه امه الى الروضة ويتعلم بعد ان ينتهى من الحروف الأبجديّة تصبح الام تنهر وتصيح وتوبخ الطفل انه لا يستطيع تكوين كلمه او قراءة نص كامل فيصبح التعلم بالإكراه وليس بكسب الخبرات فيصبح الطفل اله ليتعلم ولا يكسب أي مهارة وذلك لتسرع في وقت التعلم او اجبار الطفل على التعلم.

 فيا ايها الآباء مهلا على اطفالكم فالتعجيل بألشي لا يكمل بشكل صحيح علم طفل بالتدريج اعطى له مساحة الخطأ دعه يقرا ويخطىء دعه يختار الطريقة التي يحب التعلم بها فلا تجبره على شيء علموها اولادكم بالتدريج وليس بالكم صححوا لهم اخطاهم وتناقشوا معهم عن اسباب الاخطاء فهذا يجعل لديهم ثقة التعلم ويصبح طفل يقرا بشكل صحيح وسليم وتفخر به. 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -