كيفية تدريب الأطفال على حل المشكلات؟



بناء شخصية الطفل يحتاج الكثير من الأمور، لبنائها بشكل صحيح، فيجب على الوالدين تعليم الطفل بعض الأمور، ومن هذه الأمور، الاعتماد على النفس، وذلك يعمل على جعل الطفل أكثر ليونة، ويستطيع القيام بأمور كثيرة، ويستطيع الطفل حل المشكلات التي تواجهه بسهولة.

إن تدريب الطفل على عدة أمور ينمى قدراته، ويجعله يستطيع حل كل شيء ، وان الطفل قد يقع في بعض المشكلات، فمثلا قد لا يستطيع حل مسألة ما، أو القيام بعمل أمر قد طلب منه، أو إنهاء نشاط خاص به، فيشعر بالعجز وعدم القدرة على التقدم.

فنجد أن تدريب الطفل على حل المشكلات من الأولويات التي يجب تعليمها للطفل، مما ينتج من تعلمها عدة أهداف.

كيفية تدريب الطفل على حل المشكلات.

أسباب المشاكل لدى الأطفال وأنوعها.

هناك العديد من المشاكل لدى الطفل، ولكن من الممكن عدم الشعور بها، أو ألا يتوقف أحد عليها، للشعور بحجمها، ونجد أن أسباب المشاكل عن الأطفال كالتالي

أسباب نفسية

  • أن الطفل يشعر بالحزن الدائم، أو الوحدة، أو عدم الرغبة بالتجمع مع الأقران، أو عدم الرغبة في الذهاب إلى المدرسة.
  • وجود المشاعر السلبية عند الطفل، وذلك من معاملة الآخرين.
  • شعور الطفل بالأنانية، وعدم حب الآخرين،وغيرها من الأسباب النفسية التي تودي إلى العديد من المشاكل عند الطفل، ويجب الوقوف عليها وحلها معه.

أسباب تعليمية

وهناك أيضا أسباب للمشاكل وهيا أسباب تعليمية، ونجد أن الطفل يجد الكثير، ويتوقف كثيرا عن التقدم في المستوى التعليمي، ونجد أن بعضها كالتالي
  • عدم الاستطاعة في حل المسائل الرياضية.
  • عدم وجود حلول لبعض الأسئلة.
  • عدم فهم ماده ما.
  • عدم القدرة على انهاء نشاط تعليمي.

وكل ذلك نجد ان له أسبابه عند الطفل، فمثلا لم يستطيع المعلم توصيل المعلومة، او ان الطفل مر بازمه في ماده ما لم يساعده احد في تخطيها، عدم التأقلم مع البيئة التعليمية.

عدم متابعة الطفل من اتجاه الوالدين او المعلم، حتى فقد الشغف في التعلم.

وغيرها من الاسباب التي تجعل الطفل يكره او يتوقف عن التقدم في التعلم، ووجود الكثير من المشاكل لدية.

اسباب البيئة. 

  • تؤثر البيئة المحيطة بالطفل علية، بالإيجاب والسلب، حيث ممكن المحيطين خلق المشاكل للطفل، دون الشعور بذلك، وينفرد الطفل بهذه المشاكل، ولا يستطيع الهروب منها.
  • فمن بعض مشاكل البيئة المحيطة، التدليل، او التعنيف او تقليل الشأن، التفاخر الذائد.
  • كل هذه الاسباب تجعل الطفل لدية الكثير من المشاكل، حيث يجد نفسه بمفرده بسبب المحيطين، فنجد الطفل مثلا يقول دائما، انى لم اجد من يلعب معي، او انى اكبر وافضل من الاخرين ولا استطيع العب معهم، وهكذا وغيرها من المشاكل التي ينتج عند الطفل، ويجب تعليمه على ايجاد المشكلة والبحث عن حل لها.

تدريب الطفل على معرفة المشكلة

اولا يتعلم الطفل ان هناك مشكله، ويمكن ايجاد حلها، وان يجب التفكير بهدوء للقيام بذلك، وعدم الياس والملل، فمثلا لا يستطيع ايجاد حل مساله رياضية، يجب المحاولة اكثر من مرة، وعند عدم الاستطاعة، يتدخل احد الوالدين، ويقوم بتبسيط المسالة، حتى يجد الطفل الحل.

ايجاد سبب للمشكلة

هناك ايضا مشاكل نفسية تصيب الطفل، او مشاكل اجتماعية، فيدمج الوالدين الطفل في لعبة، مثلا كلعبة الادوار واعطاء الطفل دور غير دورة، ويوظفوا الطفل حتى يندمج ويتم التعرف على اسباب المشكلة من خلال تجسيد الطفل، فعندها يتم ايجاد حلول للمشكلة وتدريب الطفل عليها

تشجيع الطفل

عندما لا يستطيع الطفل مثلا القيام بحركة رياضية او العبور او الاكل بمفرده، فيتذمر ويشعر بالغضب، حينها يجب تشجيع الطفل وإعطاءه الثقة بنفسه، حيث يحاول مرة اخرى، ليتم اداء ما يريد بنجاح، دون التعصب.

قراءة القصص

يحب الاطفال دائما قراءة القصص، ويندمج ويتأثر بها، لان الطفل دائما يجد نفسه في مكان بطل القصة، فمثلا اذا كان الطفل لديه مشكله انه دائما يكذب، فنسرد له قصه الراعي الكذاب ليتفهم اضرار الكذب وايجاد الخلاص في الصدق، فيتأثر ببطل القصة، فنستطيع دائما ايجاد حلول للمشاكل بسرد القصص وتعليم الطفل بإيجاد حلول للمشاكل منها.

الابداع

اطلاق عنان الطفل ليخترع حلول، فلا يجب دائما وضح الخطة لإيجاد الحل الاسهل، فاذا ساعدنا الطفل على الابداع سيجد حلول خيالية مبتكرة ونساعده على اختيار واحد منها ونقول له انه طفل فائق التفكير، لأنه استطاع ايجاد حل غير عادى.

التوظيف

يستطيع الطفل ايجاد اكثر من ابتكار او حل فمثلا اذا طلبنا من الطفل رسم دائرة، سنجد انه يتم رسمها لتصبح كرة، وشمس ومصباح وساعه وغيرها من ايجاد الحلول، وذلك يكون لدية طريقة جيده لإيجاد حلول للمشكلات.

خطوات تدريب الطفل على حل المشكلة

  • معرفة المشكلة والتناقش مع الاطفال بها، حتى يلاحظوا حجمها والبحث عن طريقة لحلها.
  • البحث مع الطفل على حلول، وتقيم افضلها، ويكون اكثر من حل، لجعل الطفل يختار الامثل له.
  • عند اختيار الطفل بعض الحلول، او اختيار من الحلول التي تم العرض علية، تحديد، مميزات وعيوب كل حل.
  • ترك الطفل ليختار هو الحل المناسب له، حتى يقوى ثقة بنفسه، والاعتماد على ذاته.
  • تطبيق الحل المختار مع الطفل، حتى يستنتج منه، هل هو اختيار صائب ام خطا.
  • عوامل يجب اتباعها لتدريب الطفل على حل المشكلات. 
  • عدم ترك الطفل يتضجر بمفرده، لأنه لا يستطيع وهو غاضب او حزين، معرفة السبب، او الشعور بوجود مشكله.
  • تقديم المساعدة للطفل لمعرفة ان هناك مشكلة لدية، وعليه حلها.
  • عدم عرض الحلول عل الطفل، ويجب التجربة من اتجاه اولا، والتعلم بالممارسة والخطأ.
  • توضيع للطفل ابعاد المشكلة، ليستطيع اختيار الحلول المناسبة.
  • مساعده وتفضيل الحلول للطفل، ولا يجب تقديم له الحل مباشرة.
  • توضيح للطفل منظور الحول التي اختارها، لإيجاد حل واحد الامثل.
  • جعل الطفل يطبق الحل، واستنتاج النواتج ، والشعور بالفخر انه وجد حل للمشكلة.
  • تشجيع الطفل وتحفيزه في كل مره، حتى لا يتوقف عن ايجاد حلول، والتقدم وتنميه القدرات لدية.
  • التفاخر بالطفل انه على مستوى تفكير عال، لأنه تعرف وحل مشاكله بنفسه، وانه اصبح لديه شخصيه قويه،.
يجب مساعده وتدريب الطفل باستمرار على ايجاد حلول، واتباع كل ما ذكر يجعل عملية تدريب الطفل على حل المشكلات سهل وبسيط. 
المراجع: مصادر انترنت

مدونة الاسرة العربية
كاتب المقال : مدونة الاسرة العربية
نسعى في مدونة الاسرة العربية الى المساهمة في تطوير التعليم وتطوير اطفال المسلمين - نساهم بجزء صغير في تعليم القراءة والكتابة والقاعدة النورانية ونور البيان -وقصص مصورة وغيرها من الوسائل التي تسهل على الناس تعليم اطفالهم .
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق